إيران.. ارتفاع سعر الصرف الأجنبي إلى مستويات عالية مع تصاعد الجدل الانتخابي

تظهر التقارير على المواقع والقنوات التي تعلن عن سعر الصرف في إيران أن سعر الدولار في السوق المفتوحة قد وصل إلى 61.000 تومان.

ميدل ايست نيوز: تظهر التقارير على المواقع والقنوات التي تعلن عن سعر الصرف في إيران أن سعر الدولار في السوق المفتوحة قد وصل إلى 61.000 تومان.

كما ارتفع سعر كل العملة ذهبية “بهار آزادي” إلى 42 مليون تومان اليوم الاثنين، وتم تداول كل جرام من الذهب عيار 18 قيراطا بسعر 3,461,000 تومان.

ذكرت بعض وسائل الإعلام أن الزيادة في سعر الدولار ترجع إلى زيادة الطلب خلال موسم الصيف والانتخابات الرئاسية.

بدأ اتجاه زيادة أسعار صرف العملات الأجنبية في إيران قبل أربعة أيام من الانتخابات.

وكتب موقع تجارت نيوز في تقرير له أن الانتخابات الرئاسية تعد حاليا أهم إشارة جذبت انتباه نشطاء السوق المالية.

وقال الخبير الاقتصادي برزو حق شناس للموقع إن سعر الدولار “سينخفض في حال تم انتخاب مرشح يؤمن بضرورة الحوار مع الغرب”.

وأضاف: “إذا لم يحصل الخطاب المذكور على تصويت، فسنرى بداية الاتجاه التصاعدي للدولار في الصيف، لأننا تجاوزنا مرحلة تراجع الطلب على الدولار، ومع وصول الصيف ومنتصف يوليو، يزداد الطلب على الدولار، وهذا يجعل الأمر صعبا بعض الشيء على السوق”.

ومن المقرر إجراء انتخابات رئاسية مبكرة في 28 يونيو/حزيران. ومن بين المرشحين، يعارض ثلاثة متشددين على الأقل بشدة إحياء خطة العمل الشاملة المشتركة والتفاوض مع الغرب للتوصل إلى اتفاق للحد من أنشطة إيران النووية مع تخفيف العقوبات.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين + تسعة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى