إيران تضع شروطا لإرسال رعاياها إلى السعودية لأداء العمرة منها تدشين قنصلية

إن شروط الجمهورية الإسلامية الإيرانية تتمثل في ضمان أمن وراحة وكرامة الحجاج الإيرانيين وتدشين قنصلية أو مكتب رعاية مصالح لتقديم الدعم القنصلي للمواطنين الإيرانيين حين تواجدهم في السعودية.

وأجاب رشيديان على سؤال حول استئناف العمرة من قبل السعودية قائلا “إنه وفقا لما أعلنوه سيتم استئناف العمرة من قبل السعودية يوم 4 كانون الأول /أكتوبر القادم”.

وأضاف في تصريح للصحفيين أمس الجمعة على هامش مؤتمر أقيم لإحياء ذكرى شهداء منى والدفاع المقدس “أنه وفقا لقرار الحكومة السعودية سيكون استئناف العمرة على 3 مراحل. الأولى تشمل المواطنين السعوديين والثانية للرعايا الأجانب المقيمين في السعودية والثاثة لمواطني الدول الإسلامية، حيث من المتوقع أن يبلغ العدد للعمرة في العام الحالي مليونا و560 الفا”، وفق وكالة “إرنا” للأنباء الإيرانية.

ووفقا له، فإن شروط الجمهورية الإسلامية الإيرانية تتمثل في ضمان أمن وراحة وكرامة الحجاج الإيرانيين وتدشين قنصلية أو مكتب رعاية مصالح لتقديم الدعم القنصلي للمواطنين الإيرانيين حين تواجدهم في السعودية، وسوف لن يتم الإيفاد حتى تحقيق هذه الشروط.

وصرح رئيس منظمة الحج والزيارة الإيرانية بأن المسجلين في البلاد لأداء العمرة يبلغ الآن 5 ملايين و800 ألف.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى