روحاني يدعو إلى تجاوز الروتين الإداري من اجل تسهيل التجارة مع دول الجوار

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني على الأهمية الاستراتيجية للعلاقات التجارية مع دول الجوار، داعيا إلى رفع المشاكل الموجودة في هذا المجال.

ميدل ايست نيوز: أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني على الأهمية الاستراتيجية للعلاقات التجارية مع دول الجوار، داعيا إلى رفع المشاكل الموجودة في هذا المجال عن طريق الإسراع في تشكيل فرق عمل ولجان مؤلفة من الأجهزة ذات العلاقة بالتبادل التجاري مع دول الجوار، بهدف الارتقاء بالتجارة مع هذه الدول إلى المستوى المطلوب.

وأضاف روحاني في جلسة لجنة التنسيق الاقتصادي التابعة للحكومة اليوم الأحد، أن من واجب الأجهزة المختصة إزالة الموانع الإدارية في العلاقات التجارية مع دول الجوار وجعل هذا الأمر من أولويات برامجها حتى يتم معالجة الروتين الإداري، حسبما أفادت وكالة إرنا للأنباء.

وأشار روحاني إلى أن حكومته تسعى الى زيادة وتطوير الصادرات غير النفطية في ظل أشد حظر مفروض على البلاد، داعيا دائرة الجمارك إلى تعيين قيمة صادرات الشركات البتروكيماوية بناء على القيمة الأساسية التي تعلنها أسبوعيا الشركة الوطنية للصناعات البتروكيماوية.

وأعلن الرئيس روحاني خلال الجلسة أن المناطق والمنافذ التجارية على الحدود البرية أُلحقت بوزارة الطرق وبناء المدن كما هو حال محطات التصدير الجوية والبحرية بهدف الانسجام والتنسيق بين هذه المناطق من خلال إدارة موحدة.

وحث روحاني وزارة الاقتصاد والمالية على التسريع في سد الاحتياجات والنواقص التقنية والإدارية في دوائر الجمارك الحدودية ووضع آلية سريعة لصدور الموافقات على دخول وخروج السلع.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − 13 =

زر الذهاب إلى الأعلى